بيان بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا حول الجولة الثانية من محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 (24 فبراير)

بيان بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا حول الجولة الثانية من محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5

جنيف ، 24 فبراير 2020 - انتهت عصر يوم الأحد، 23 فبراير 2020، الجولة الثانية من محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 للوصول الى اتفاق وقف مستدام لإطلاق النار وإعادة الأمن والإستقرار إلى المناطق المدنية، والتي عقدت في قصر الأمم في جنيف بحضور ومشاركة ممثل الامين العام للامم المتحدة / رئيس بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة.

ويشكل عمل هذه اللجنة أحد المسارات الثلاث التي تعمل عليها البعثة الى جانب المسارين الاقتصادي والسياسي، واستناداً الى قرار مجلس الامن 2510 )2020 (والذي دعا الطرفان الى التوصل الى اتفاق لوقف دائم لإطلاق النار.

وتشكر البعثة الطرفين على الجدية والرغبة الصادقة والروح المهنية العالية التي تميزت بها المباحثات.

وخلال هذه الجولة، عملت البعثة مع الطرفين على اعداد مسودة اتفاق لوقف دائم لإطلاق النار وتسهيل العودة الآمنة للمدنيين الى مناطقهم مع وجود آلية مراقبة مشتركة تقودها وتشرف عليها كل من بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا واللجنة العسكرية المشتركة 5+5.

وإتفق الطرفان على ان يتم عرض مسودة الاتفاق على قيادتيهما لمزيد من التشاور، وعلى ان يلتقي الطرفان مجدداً في الشهر القادم في جنيف لاستئناف المباحثات واستكمال إعداد اختصاصات ومهام اللجان الفرعية اللازمة لتنفيذ الاتفاق المنشود.

وتجدد البعثة دعوتها لكلا الطرفين الى الالتزام الكامل بالهدنة الحالية وضرورة حماية المدنيين وممتلكاتهم والمنشأت الحيوية.

آخر تحديث في: 25 شباط (فبراير) 2020